مركز الإعتمادات العربى
مرحبا بك في مركز الإعتمادات العربي

تشرفنا زيارتك لنا وندعوك الى التسجيل وانضمام لنا والتمتع بخدماتنا المتميزة

مركز الإعتمادات العربى

إعتمادات أحلى منتدى , خدمات الإعتمادات و المعاملات المالية
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

  مسائل في العمولة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
aLmOjREm|B.M.W
عضو سوبر
عضو سوبر


ذكر
عدد المساهمات : 2762
التقييم : 0
العمر : 17
احترام قوانين المنتدى :

مُساهمةموضوع: مسائل في العمولة   الأحد 8 مارس - 0:08

السؤال
لي قريب يعمل في مصنع أبيه، ويأخذ مرتبا ليس بالكبير، ويعمل أيضا بعمولة، حيث يأخذ السيارات للإصلاح، فلو كان ثمن إصلاح السيارة 5000 فعلها بنفس الجودة، ولكن ب 3000، ويأخذ عمولة عليها. فهل يجوز له ذلك؟ وإذا كان أخذ العمولة بدون علم صاحب السيارة. فهل يجوز ذلك؟ وإذا كان صاحب السيارة بخيلا لا يدفع له أجرا مقابل الخدمة، فيزيد هو من قيمة الفواتير لأخذ نسبة. هل يجوز له ذلك؟ وهل يعتبر هذا المال حراما؟ أرجو الإجابة، وبارك الله فيك.
الإجابــة



[color:2ae7=ff0000]الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:
فالذي فهمنا من السؤال، أن هذا الشخص المذكور يعمل مع أبيه بمرتب شهري ثابت، وأحيانا يكلف بتأدية خدمات أخرى، مقابل عمولة متفق عليها مع صاحب العمل.
فإن كان الحال كذلك، فهذا جائز، لكن لا يصح عند أكثر العلماء أن تكون أجرته على عمله في المصنع هي الراتب، ونسبة من تكلفة إصلاح السيارات ( النسبة، والراتب في عقد واحد)، كما تقدم تفصيله في الفتوى رقم: 58979
 أما عن الشق الثاني من السؤال، فإن ما يقوم به هذا الشخص من الزيادة في الفواتير، ليأخذ الفارق لنفسه، أو من إصلاح السيارة بمبلغ أقل مما أعطي، ويأخذ الباقي لنفسه كعمولة، فهذا كله من أكل المال الباطل، وقد حرم الله تعالى أكل المال بالباطل، فقال تعالى: [color:2ae7=0000ff]وَلاَ تَأْكُلُواْ أَمْوَالَكُم بَيْنَكُم بِالْبَاطِلِ {البقرة:188}.
 وليعلم هذا الشخص المذكور أنه وكيل في المال الذي يعطيه صاحب العمل، فعليه أن يصرفه فيما أعطي من أجله، وإن بقي منه شيء، فهو لصاحب العمل، ولا يحق له أن يأخذ منه شيئا بدون إذنه، وإن أخذه دون إذنه وعلمه، فقد أخذ مالا حراما، لا يحل له، فعليه أن يتوب إلى الله تعالى، ويرد ما أخذ لصاحبه.
 وليعلم أيضا بأن ضعف الراتب، أو بخل صاحب العمل، لا يبرران له ما ليس بحقه شرعا.
أما إن أعطاه صاحب العمل مبلغا، وقال له أصلح السيارة منه بكذا، والباقي لك، فلا حرج.
والله أعلم.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
7RoOf-DeS
عضو سوبر
عضو سوبر


ذكر
عدد المساهمات : 1978
التقييم : 0
العمر : 18
احترام قوانين المنتدى :

مُساهمةموضوع: رد: مسائل في العمولة   السبت 20 يونيو - 15:13

شكرا لك ~

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.m-7roof.com
YaSsInE BaBLiL
مؤسس المنتدى
مؤسس المنتدى



ذكر
عدد المساهمات : 17560
التقييم : 62
العمر : 23
احترام قوانين المنتدى :

مُساهمةموضوع: رد: مسائل في العمولة   السبت 20 يونيو - 15:25

اهلا وسهلا فيك
بارك الله فيك لموضوع المتميز
ننتزر منك المزيد من العطاء

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مسائل في العمولة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مركز الإعتمادات العربى :: الأقسام العامة General Section ::   :: قسم الركن الإسلامي-