مركز الإعتمادات العربى
مرحبا بك في مركز الإعتمادات العربي

تشرفنا زيارتك لنا وندعوك الى التسجيل وانضمام لنا والتمتع بخدماتنا المتميزة

مركز الإعتمادات العربى

إعتمادات أحلى منتدى , خدمات الإعتمادات و المعاملات المالية
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
طريقة مراسلتنا بالبيانات


تنبيه : لا نتحمل مسؤولية إرسالك البيانات لشخص آخر
بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم
أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر
nadija
 
miss ran
 
نور الإيمان
 
AsEm JoO
 
amghidh
 
abuahmad
 
MoSaB jOo
 
CISCO
 
رفعت عبد الكريم
 
jeje.jako
 
شاطر | 
 

 الصلاة-مكانتها-فضلها-مواعظ وقصص

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Ahmed Veko
عضو لا يفي بالوعد
عضو لا يفي بالوعد
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 4294
التقييم : 3
العمر : 18
احترام قوانين المنتدى :

مُساهمةموضوع: الصلاة-مكانتها-فضلها-مواعظ وقصص   الثلاثاء 30 سبتمبر - 15:13











الصلاة-اهميتها-فضلها-مكانتها-مواعظ وعير-فيديوهات.















الحمد لله كما ينبغى لجلاله فهو الرحيم الرؤوف ...
اللطيف بعبده المؤمن فى كل الظروف ...
فلو ألقى العبد فى بحر زاخر وهو مكتوف ...
أو طرح فى الخلاء عاريا فى يوم قر عصوف ...
أو ناله فى قعر سجن من العذاب صنوف ...
أو ألقى فى غيابة جب مظلم وهو مكفوف ...
أو أصابه من الأسقام مرض غير معروف ...
أو صلب فى جذوع النخل مظلوما والناس عنه عزوف ...
لم يعن ذلك أنه من ديوان الحب محذوف ...
فاللطف منه الخفى ومنه الظاهر المكشوف ...
يونس وأيوب ويوسف ، ويمين بالله محلوف ...
على أنـهم والأواه قد نالهم من البلاء صنوف …
هم الكواكب وشمسهم أحمد على حب الإله عكوف …
فإن هوى المحب على مراد حبيبه معطوف …
وأشهد أن لا إله إلا الله شهادة حريص ملهوف …
على أن يموت عليها ولو ضربا بالسيوف …
شهادة تحمينا من الشرور وسوء الحتوف …
وتنأى بنا عن المنكر وتسلك بنا طريق المعروف …
شهادة نبعث عليها آمنين إذا لحق بالقمر الخسوف …
وننجو بـها من الفزع الأكبر والهول المخوف ...
شهادة تحقق لنا من الله وعدا غير مخلوف ...
وتلحقنا بالموحدين المخلصين لحوق الأصابع بالكفوف ...
وتظلنا بظل العرش حيث الكل بين يدى الحق موقوف ...
وأشهد أن سيدنا محمدا عبده ورسوله الموصوف ...
نورا كضوء الشمس من غير سحب أو كسوف ...
هل سعد الزمان بمثله أو صنوه إلف ألوف ...
أو شرف الكلام بمثل حكمته ثمار وقطوف ...
لو جاءت الأيام كلها تسعى فى صفوف ...
لزفت الليالى يوم مولده بالدفوف ... درة الأيام على مر الزمان عطوف ...
بعبير أنفاس عبقت بـها جدران مكة والسقوف …
لو أن نبت الأزهار من قطر الندى مألوف… لنبت من حبات عرقه من الورود ألوف …
لوعلم جده حين كان بالبيت يطوف … مستبشرا به كم رغمت بمبعثه أنوف …
لظل يلهج بالثناء بغير ملل أو وقوف …
ولعلم أن ما سماه به مختارا من حروف …
قد سبق به القرآن وبشهادة الرب محفوف …
محمد رسول الله فى سورة الفتح موصوف …
لو يعلم الواطئ ثرى المدينة بنعله المخصوف…
ما يحوى الثرى لمشى على الجفون كمشية المشغوف …
بالحب أو ، بالشوق أو ، كرجاء طفل من أمه مخطوف…
أهو الشوق ، أم هو الحب ، بل كلام الصب غير مألوف …
اللهم صل وسلم وبارك على من زان الوجود بشخصه…
وزان القلوب بوصفه ،وزان العقول بصدقه ،وزان العيون برسمه…
وزان الأفواه باسمه ،وبمثل طيبه أبدا لم تحظ الأنوف…


أمـا بعـد






عظم شأن الصلاة، ورفع ذكرها في الإسلام ومكانة رفيعة عند الله ورسله والمؤمنين، فهي العبادة الوحيدة التي شرعت فوق سبع سموات،وهي عمود الاسلام وقوامه، وهي أحب الطاعات لرب الارض والسموات، إذ هي الركن الثاني من أركان الإسلام بعد الشهادتين.


عن ابن عمر- رضي الله عنه- أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال:"بُني الإسلام على خمس: شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله وإقام الصلاة وإيتاء الزكاة وصوم رمضان وحج البيت لمن استطاع إليه سبيلا
".
التعريف:
الصلاة لغةً: الدعاء، قال الله تعالى: ( وَصَلِّ عَلَيْهِمْ إِنَّ صَلاتَكَ سَكَنٌ لَهُمْ ) (التوبة: من الآية103)
وشرعاً: هي أقوال وأفعال مفتتحة بالتكبير ومختتمة بالتسليم مع النية بشرائط مخصوصة.









*من القرآن الكريم*















وقد حث الله المؤمنين على الصلاة في آيات كثيرة، منها،

قوله تعالى﴿ هُدًى لِلْمُتَّقِينَ * الَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِالْغَيْبِ وَيُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنْفِقُونَ ﴾

البقرة{3-4}



{قال تعالى(وَأَقِيمُوا الصَّلاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَارْكَعُوا مَعَ الرَّاكِعِينَ)) [البقرة:43]،



( واستعينوا بالصبر والصلاة وإنها لكبيرة إلا على الخاشعين الذين يظنون أنهم ملاقوا ربهم وأنهم إليه راجعون) سورة البقرة(45-46).



وَأَقِيمُوا الصَّلاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَمَا تُقَدِّمُوا لأَنفُسِكُم مِّنْ خَيْرٍ تَجِدُوهُ عِندَ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ (110) البقرة






{ وقال تَعَالَى: (حَافِظُوا عَلَى الصَّلَوَاتِ وَالصَّلاَةِ الْوُسْطَى) [البقرة:238].



إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَأَقَامُوا الصَّلاةَ وَآتَوُا الزَّكَاةَ لَهُمْ أَجْرُهُمْ عِندَ رَبِّهِمْ وَلاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ (277) البقرة









إِنَّ المُنَافِقِينَ يُخَادِعُونَ اللَّهَ وَهُوَ خَادِعُهُمْ وَإِذَا قَامُوا إِلَى الصَّلاةِ قَامُوا كُسَالَى يُرَاءُونَ النَّاسَ وَلاَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ إِلاَّ قَلِيلاً (142) النساء

وَأَنْ أَقِيمُوا الصَّلاةَ وَاتَّقُوهُ وَهُوَ الَّذِي إِلَيْهِ تُحْشَرُونَ (72) الانعام





















قال تعالى: (فَإِنْ تَابُوا وَأَقَامُوا الصَّلاةَ وَآتَوا الزَّكَاةَ فَخَلُّوا سَبِيلَهُمْ) [التوبة:5].




إِنَّمَا المُؤْمِنُونَ الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللَّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ وَإِذَا تُلِيَتْ عَلَيْهِمْ آيَاتُهُ زَادَتْهُمْ إِيمَاناً وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ (2) الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاةَ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنفِقُونَ (3) الانفال









قُل لِّعِبَادِيَ الَّذِينَ آمَنُوا يُقِيمُوا الصَّلاةَ وَيُنفِقُوا مِمَّا رَزَقْنَاهُمْ سِراًّ وَعَلانِيَةً مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَ يَوْمٌ لاَّ بَيْعٌ فِيهِ وَلاَ خِلالٌ (31) ابراهيم




























{وقال تعالى:ويبدأ ويختم بها أوصاف المؤمنين المُفْلِحين؛ ﴿ قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ * الَّذِينَ هُمْ فِي صَلَاتِهِمْ خَاشِعُونَ * وَالَّذِينَ هُمْ عَنِ اللَّغْوِ مُعْرِضُونَ * وَالَّذِينَ هُمْ لِلزَّكَاةِ فَاعِلُونَ * وَالَّذِينَ هُمْ لِفُرُوجِهِمْ حَافِظُونَ * إِلَّا عَلَى أَزْوَاجِهِمْ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُمْ فَإِنَّهُمْ غَيْرُ مَلُومِينَ * فَمَنِ ابْتَغَى وَرَاءَ ذَلِكَ فَأُولَئِكَ هُمُ الْعَادُونَ * وَالَّذِينَ هُمْ لِأَمَانَاتِهِمْ وَعَهْدِهِمْ رَاعُونَ * وَالَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلَوَاتِهِمْ يُحَافِظُونَ ﴾ [المؤمنون: 1 - 9].



















رِجَالٌ لاَّ تُلْهِيهِمْ تِجَارَةٌ وَلاَ بَيْعٌ عَن ذِكْرِ اللَّهِ وَإِقَامِ الصَلاةِ وَإِيتَاءِ الزَّكَاةِ يَخَافُونَ يَوْماً تَتَقَلَّبُ فِيهِ القُلُوبُ وَالأَبْصَارُ (37) النور

{وَأَقِيمُوا الصَّلاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ} (56) النور











1- قَالَ الله تَعَالَى: (إنَّ الصَّلاَةَ تَنْهَى عَنِ الفَحْشَاءِ وَالمُنْكَرِ) [العنكبوت:45].




7- قال تَعَالَى: (كَانُوا قَلِيلاً مِنَ اللَّيْلِ مَا يَهْجَعُونَ) [الذاريات:17].


إِنَّ الإِنسَانَ خُلِقَ هَلُوعاً (19) إِذَا مَسَّهُ الشَّرُّ جَزُوعاً (20) وَإِذَا مَسَّهُ الخَيْرُ مَنُوعاً (21) إِلاَّ المُصَلِّينَ (22) الَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلاتِهِمْ دَائِمُونَ (23) وَالَّذِينَ فِي أَمْوَالِهِمْ حَقٌّ مَّعْلُومٌ (24) لِلسَّائِلِ وَالْمَحْرُومِ (25) المعارج





وَالَّذِينَ هُمْ عَلَى صَلاتِهِمْ يُحَافِظُونَ (34) أُوْلَئِكَ فِي جَنَّاتٍ مُّكْرَمُونَ (35) المعارج










( وما أمروا إلا ليعبدوا الله مخلصين له الدين حنفاء ويقيموا الصلاة ويؤتوا الزكاة وذلك دين القيمة) سورة البينة، الآية(5).









ويُنذر بالويل والهلاك كل من يسهو عنها حتى يضيع وقتها: ﴿ فَوَيْلٌ لِلْمُصَلِّينَ * الَّذِينَ هُمْ عَنْ صَلَاتِهِمْ سَاهُونَ ﴾ [الماعون]














الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://myabda3.0wn0.com
moslimmasri
عضو سوبر
عضو سوبر
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 6869
التقييم : 3
العمر : 22
احترام قوانين المنتدى :

مُساهمةموضوع: رد: الصلاة-مكانتها-فضلها-مواعظ وقصص   الأربعاء 1 أكتوبر - 8:59

شكرا لك

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://islamy4u.forumslife.com
Youth
عضو سوبر
عضو سوبر
avatar


ذكر
عدد المساهمات : 11444
التقييم : 3
العمر : 18
احترام قوانين المنتدى :

مُساهمةموضوع: رد: الصلاة-مكانتها-فضلها-مواعظ وقصص   الخميس 2 أكتوبر - 6:11

ججزآككء آللهه خيررء .. !

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.t-altwer.com/
وسام للكومبيوتر
عضو سوبر
عضو سوبر
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 7109
التقييم : 8
العمر : 29
احترام قوانين المنتدى :

مُساهمةموضوع: رد: الصلاة-مكانتها-فضلها-مواعظ وقصص   الجمعة 7 نوفمبر - 16:02

موضوع غاية في الروعة الله يبارك فيك
واصل ابداعك...وننتظر جديدك
دمت بخير

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.br3k.com/vb/
Mr.majeed
عضو سوبر
عضو سوبر
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 2192
التقييم : 2
احترام قوانين المنتدى :

مُساهمةموضوع: رد: الصلاة-مكانتها-فضلها-مواعظ وقصص   الجمعة 7 نوفمبر - 16:50

شكرا لك على موضوعك المميز.... :;وردة حمراء ه:

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.a-ibda3.com
 
الصلاة-مكانتها-فضلها-مواعظ وقصص
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مركز الإعتمادات العربى :: الأقسام العامة General Section :: المنتدى العام :: قسم الركن الإسلامي-