مركز الإعتمادات العربى
مرحبا بك في مركز الإعتمادات العربي

تشرفنا زيارتك لنا وندعوك الى التسجيل وانضمام لنا والتمتع بخدماتنا المتميزة

مركز الإعتمادات العربى

إعتمادات أحلى منتدى , خدمات الإعتمادات و المعاملات المالية
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

  حقائق عن الجن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
AHMED LZRG
عضو سوبر
عضو سوبر


عدد المساهمات : 1312
التقييم : 0
احترام قوانين المنتدى :

مُساهمةموضوع: حقائق عن الجن    الإثنين 28 يوليو - 8:46

حقائق عن الجن 
الحمد لله قد عم الخلائق رأفةً وحنانا
تجرى الرياحُ بالخيرِ ممطرةً فتنبتُ الأرضُ اشجارا واغصانا
وبحارا بطرى اللحم زاخرةً وانهاراً تفيض عذبا لسقيانا 
وبهائم للحمل قد خلقت واخرى تمح لحماً وألبانا
وشمسٌ تجود بالدفء ما بقيت الدنيا وما بخلت قروناً وازمانا 
خلقنامن نطفةٍ منيت من ألأصلاب فكانت الأرحم مأوانا
خرجنا إلى الدنيا ولم نعقل ما حولنا والغير سمانا
ننموا رويدا وعين الله تكلؤنا والأب يسعى والأم ترعانا 
حتى إذا القوى فينا قد إكتملت كثرت معاصينا وعظمت خطايانا
فكيف بيوم لا ريب أتينا فيه تحمل أجسادنا لمثوانا
وحفرةُ فى الأرض ضاقت بمرقدنا وسوأل حاسم من الملكين يلقانا
عن ألإله والدين وعن الذى أمرنا وحذرنا ونهانا
فيا رب بالثابت من القول لقنا وجمل بحس الختام أمانا ومنانا
ونصلى ونسلم على الذى من وهدة الكفر انجانا
اما بعد
لقاءنا فى هذه السطور مع سورة الجن ؟
سورة الجن مكيه وعالم الجن من العوالم الكونيه؟
مخلوقات لله عز وجل خلقها من مارجٍ من نار؟
فالعنصر ألأساسى فى خلق الجن هو النار؟
والجن لا يُرى يرى الناس ولا تراهم الناس؟
والجن ذوى قدرات خارقه علمنا بذلك من القران قد سخرهم الله تبارك وتعالى 
وسخر المردة منهم لسيدنا سليمان وكان ذلك له وحده خصوصيه لم تمنح لإحدٍ من 
قبله ولا لإحدٍ من بعده ؟
والجن لا يعلم الغيب بنص القران الكريم حيث مات نبى الله سليمان وهم إليه ينظرون وله مشاهدون وهو واقفٌ متكىء
على عصاه ظل ساعات ؟أيام شهور يعلم الله هم يرونه ولا يعلمون أنه قد مات 
وقد أخبر ربنا عن ذلك حيث قال( ما دلهم على موته إلا دابةُ ألأرض تأكل 
منسأته فلما خر تبينت الجن انلو كانوا يعلمون الغيب ما لبثوا فى العذاب 
المهين)
والجن لا يعلم الغيب ولا يعلم الغيب إلا الله؟
والغيب هو كل ما غاب عن الحاسه ؟
والغيب لا يشترط ان يكون مستقبلا فكل ما غاب عن حاستك فهو غيب بالنسبة لك 
فالماضى والحاضر والمستقبل ما غاب عن حواس ألإنسان يعد من الأمور الغيبيه 
ولا يعلم الغيب إلا الله عز وجل ؟
والجن قد يتشكل وأغلب ما يتشكل فيه الجن صورة الحيه 
يتشكل فى صورة الحيات ؟
والجن منه المؤمن ومنه الكافر ومنه الصالح ومنه الفاسق 
ومؤمن الجن كمؤمن الإنس يدخلون الجنه وكافر الجن ككافر الإنس يدخلون النار ؟
ولم يبعث الله عز وجل رسولا من الجن أبداً
ولم يبعث رسولاً من الباديةِ أبداً
ولم يبعث رسولاً من النساءِ ابداً
بنص القران الكريم حيث قال عز وجل( وما أرسلنا من قبلك إلا رجالاً نوحى إليهم من أهل القرى) أى من الحضر 
وكان كلُ رسولٍ يبعث إلى قومه خاصه وحينما بعث النبى الخاتم بعث إلى ألأحمر وألأسود وإلى الجن وألإنس إلى اهل ألأرض جميعا ؟
وألجن من ولدِ إبليس ذاك رأى، أن إبليس هو ألأب ألأكبر لكل الجان كما أن أدم هو ألأب ألأكبر لكل ألإنس؟
ورأى أخر، يقول أن إبليس كان من الجن هو ليس أبُ الجن إنما هو منهم والشياطين هم ولدُ إبليس؟
والجن هم ولدُ الجان ، وليسوا من أبناء إبليس فإبليس فردٌ
من الجن فسق عن أمر ربه قال تعالى ( وإذ قلنا للملائكة اسجدوا لأدم فسجدوا 
إلا إبليس كان من الجن ففسق عن أمر ربه ) وهو مخلدٌ إلى الى يوم الوقت 
المعلوم طلب من الله ان ينظره الى يوم البعث لكن الله اخره الى الصعقه 
فقط(قال رب فأنظرنى إلى يوم يبعثون قال فإنك من المنظرين إلى يوم الوقت 
المعلوم) كى يموت كبقية الخلائق أراد هو ألا يموت 
ولكن الله قضى ان يموت فى يوم الصعقه؟
والرأى الراجح أن الجن ليسوا من ولد إبليس وإن كانوا من جنس إبليس مخلوقات من نار كما ان ابليس خلق من نار
فهم من جنسٍ واحد ؟
إبليس قيل هو مخلد إلى يوم النفخةِ ألأولى هو وحده وقيل هو وذريته لا يموتون إلا عند النفخة لأولى؟
ولا يأتى إبليس ولا يلدُ إلا شيطان هو شيطان وذريته شياطين إلى يوم الدين؟
وأما الجن فمنهم من إتبع إبليس فكفر ومنهم من عصاه فأمن،منهم المؤمن ومنهم الكافر؟
والجن لم يرهم رسول الله صلى الله عليه وسلم ولم يقرأ عليهم، ذاك رأى ، فى 
صحيح البخارى ومسلم والترمزى قاله ابن عباس ،حيث قال ما قرأ رسول الله على 
الجن وما رأءهم ولكن كان رسول الله فى طائفه من اصحابه خرجوا من مكة عامدين
إلى سوق عكاظ ونزلوا ببطن نخله، هو وادٍ
بين مكة والطائف على مسيرة ليله حيث نزلوا ببطن نخله وباتوا فيها وصلى بهم رسول الله الفجر وقرأ بسورة إقرأ
فصادف ذلك مرور الجن ولم يدرى بهم رسول الله ولم يرهم ولم يقرأ عليهم بل كان يقرأ فى صلاة الفجر مع اصحابه
فسمعته الجن مصادفةً فعلم بذلك من الوحى بدليل قول الله تعالى (قل أُوحى 
إلىَ أنه استمع نفرٌ من الجن فقالوا إنا سمعنا قرءأناً عجبا) إذا فقد علم 
بطريق الوحى وأيضا فى سورة الأحقاف (وإذ صرفنا إليك نفرا من الجن يستمعون 
القرءان ) وألأيه بصريح لفظها فى سورة ألأحقاف تدل على ان النبى لم يكن 
يعلم بمرور الجن ولم يرهم ولم يقرأ عليهم 
وكذالك ألأيه فى سورة الجن ؟
ورأى أخر ساقه ابن مسعود ، فيه ان النبى صلى الله عليه وسلم قد جاءه داعى 
الجن أى إستدعاه فخرج إلى حراء وقرأ عليهم ؟ وهناك روايه أخرى لإبن مسعود 
أنهم إفتقدوا رسول الله ذات ليله فقالوا أغتيل أو أستطير وبحثوا عنه فى كل 
مكان وإذا به يأتيهم فى الصباح من قبل حراء ؟
فقالوا يا رسول الله لقد بتنا بشر ليله بات بها قوم فأخبرهم بأنه قد جاءه 
داعى الجن وانه ذهب حيث إستدعاه فقرأ عليهم فى ليلتهم ثم أخذهم وأراهم أثار
الجن؟
وتعدد الروايات لا يفيد التناقض وإنما يوفق بينهما أن رسول الله فى البدء لم يكن يعلم وجاء الجن فاستمع القرءان
دون ان يدرى ثم أوحى إليه ثم بعد ذلك ذهب رسول الله حيث إلتقى بهم قِبل 
حراء وقرأ عليهم و أفهمهم الحلال والحرام خاصه وان من الروايات ما يدل على 
ان الجن سألوا رسول الله ما هو الحلال لهم من الطعام فقال كل عظم ذكر اسم 
الله عليه يجعل الله لكم عليه لحما وفيرا وكل بعره (وهى فضلات البهائم ) 
علف لدوابكم ولذا منع المسلمون من ألأستنجاء بالعظم وجاء فى الحديث أنه 
طعام إخواننا من الجن ؟
والجن قبل البعثه كا نوا يتسمعون إلى الملأ الأعلى يتصعدون إلى السماء وذلك
فى قدرتهم فقد منحوا قدرات خارقه ، علمنا بذلك من القرأن الكريم والسنه 
المطهره كقول العفريت لسليمان( انا أتيك به قبل ان تقوم من مقامك) 
فقد منحهم الله قدرات خارقه وهم يستطيعون ان يصعدوا إلى السماء مهما بعدت المسافات ؟
كانوا يستمعون إلى الوحى وإلى كلام الملائكه ؟
بمعنى ان الله يوحى بالأمر إلى جبريل فيوحى جبريل بالأمر إلى ملائكة السماء
السابعه وهاكذا من سماء إلى سماء يتنزل ألأمر كقول الله تعالى( يتنزل 
ألأمر بينهن) فإذا تنزل الأمر من سماء إلى سماء حتى نزل الى السماء الدنيا 
تحدثت ملائكة السماء الدنيا بالأمور التى تقع فى ألأرض فيتسمع الجن لذلك 
ويخطف الكلمه وينزل بها فيلقى بها فى أذأن الكهان فيضيف الكاهن اليها تسع 
كلمات من عنده ؟
كلمه واحده حق وتسع كلمات باطل ويخبر الكاهن بها الناس وكانت الكهانه 
منتشره وحين بعث النبى منع الجن من ألإستماع لحراسة الوحى ولحماية كلام 
الله من ان تتلقفه الشياطينومنه قول الله عز وجل حكاية عن الجن ( وأنا 
لمسنا السماء فوجدناها ملئت حرسا شديدا وشهبا وأنا كنا نقعد منها مقاعد 
للسمع فمن يستمع الأن يجد له شهابا رصدا)
وهنا قد يسأل سائل لما ترك الله الجن يستمعون الى امور الخلق التى سوف تحدث
وينزلوا بها الى الكهان وكان قادرا على منعهم من قبل بعثة النبى محمد ؟
قال العلماء فى ذلك إن الله يبتلى من يشاء من عباده بما يشاء ؟
فإذا أتيح للجن التسمع وألقوا بذلك إلى الكهان وتكلمت الكهان بذلك حدثت الفتنه وحدثت المحنه والدنيا دار ابتلاء 
ودار امتحان ؟
ألا ترى الى الناس ألأن وبعد حجب الجن عن السماء يذهبون الى السحره والى 
العرافين والى الدجالين والى قارئى الفنجان والى فاتحى المندل ؟ رجل سُرق 
منه شىء فيذهب الى الشيخ فلان فيفتح له المندل فينبئه بالسارق
يا سبحان الله وكأن الله قد أطلعه على الغيب ومقابل مئات الجنيهات أبهذا 
الرخص غيب الله ألا ترى الناس يذهبون إلى الدجالين وإلى المحترفين يسألون 
عن ألأمس واليوم والغد
وتذهب امرأه التى لا تحمل تبغى الحمل عند ألأنس بل لدى العصاه من ألإنس بل 
لدى الكذبه بل لدى الدجالين ولا تبغى الحمل من خالق الحمل ( الله يخلق ما 
يشاء يهب لمن يشاء إناثا ويهب لمن يشاء الذكور) ألا ترضى المرأة بنصيبها 
وتذهب الى الطب وتتداوى فقد خلق الله الداء وخلق الدواء
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم تداوو ولا تتداووا بما حرمه الله وقال لم يجعل الله دواء امتى فيما حرم عليهم
إذا فالدواء مأذون به ومسموح به ؟
لكن هى لا تذهب الى الدواء ولا تسأل الله الولد كما سأله نبى الله زكريا؟
ألا ترون ألتى تذهب إلى الساحر لتعرف هل زوجها على علاقه بغيرها ام لا؟
هل يمكن للإنسان ان يسخر الجن فى زماننا هذا أو فى زمن النبى وهل كان النبى يستطيع ذلك،
أبدأ وألف أبدا وإلا كان الكلام فى القران محتمل فيه الشك
لأن الله تبارك وتعالى يحكى لنا عن سليمان حين دعاه وقال (رب إغفر لى وهب 
لى ملكاً لا ينبغى لإحدٍ من بعدى إنك أنت ألوهاب فسخرنا له الريح تجرى 
بأمره رخاءً حيث أصاب والشياطين كل بناءٍ وغواص) فكيف يسخر ألإنسانالجن بعد
سليمان ليس لأى إنسن ولا ملك ان يسخر الجن بعد بنى الله سليمان هى كانت 
خصوصيه له وحده كما جعل خاصية الجمال ليوسف؟
لكن ألأنسان إذا كفر بالله واطاع الجن فيما يريد يمكن له ان يسخر الجن؟
بمعنى ان الجن يأمر ألإنسى أن يدوس كتاب الله بحذائه والعياذ بالله
أو ان يذكر الله فى اماكن قذره أو ان يتوضىء باللبن 
ن يفعل افعال شركيه وبذلك يكون ألإنس جند من جنوده عندئذ يسخر الجنى نفسه للإنسى؟
هل يمكن ان يخاوى احد من الجن احد من ألإنس؟
كيف يزعمون ذلك ويقولون إن فلان خاوى الجن أو مخاوى 
حتى اللفظه نطقوها خطأ؟
والصحيح ان يقال أخى يوأخى ؟
كيف يكون ذلك والجن خلق من نار وألإنس خلق من طين
أسأل الله أن يطهر عقولنا من الخرافه وقلوبنا من الزيغ

وإلى لقاء بمشيئة الله

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
كاتب هذه المساهمة مطرود حالياً من المنتدى - معاينة المساهمة
Ỉŗάqi ƒάℓζǿή
عضو فعال
عضو فعال


ذكر
عدد المساهمات : 600
التقييم : 0
العمر : 21
احترام قوانين المنتدى :

مُساهمةموضوع: رد: حقائق عن الجن    الثلاثاء 30 سبتمبر - 14:27

شكرا لك على الموضوع الجميل و المفيد ♥
جزاك الله الف خير على كل ما تقدمه لهذا المنتدى ♥
ننتظر إبداعاتك الجميلة بفارغ الصبر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Youth
عضو سوبر
عضو سوبر



ذكر
عدد المساهمات : 11441
التقييم : 3
العمر : 17
احترام قوانين المنتدى :

مُساهمةموضوع: رد: حقائق عن الجن    الخميس 2 أكتوبر - 6:14

ججزآككء آللهه خيررء .. !

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.t-altwer.com/
وسام للكومبيوتر
عضو سوبر
عضو سوبر


ذكر
عدد المساهمات : 7109
التقييم : 8
العمر : 28
احترام قوانين المنتدى :

مُساهمةموضوع: رد: حقائق عن الجن    الجمعة 7 نوفمبر - 15:56

موضوع غاية في الروعة الله يبارك فيك
واصل ابداعك...وننتظر جديدك
دمت بخير

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.br3k.com/vb/
Mr.majeed
عضو سوبر
عضو سوبر


ذكر
عدد المساهمات : 2192
التقييم : 2
احترام قوانين المنتدى :

مُساهمةموضوع: رد: حقائق عن الجن    الجمعة 7 نوفمبر - 16:54

شكرا لك على موضوعك المميز.... :;وردة حمراء ه:

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.a-ibda3.com
 
حقائق عن الجن
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مركز الإعتمادات العربى :: الأقسام العامة General Section ::   :: قسم الركن الإسلامي-