مركز الإعتمادات العربى
مرحبا بك في مركز الإعتمادات العربي

تشرفنا زيارتك لنا وندعوك الى التسجيل وانضمام لنا والتمتع بخدماتنا المتميزة

مركز الإعتمادات العربى

إعتمادات أحلى منتدى , خدمات الإعتمادات و المعاملات المالية
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 في منتصف الطريق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عينيا دوت كوم
عضو سوبر
عضو سوبر


انثى
عدد المساهمات : 17395
التقييم : 2
احترام قوانين المنتدى :

مُساهمةموضوع: في منتصف الطريق   الثلاثاء 3 أبريل - 8:32


في منتصف الطريق

أختي المسلمة:
وقد أشتد بك السير وأنت عاقدة العزم للوصول إلى النهاية.. تسألين الله العون
والثبات.. أذكرك أن الاخلاص هو حقيقة الدين ومفتاح دعوة الرسل عليهم السلام قال
تعالى: (( وما أمروا إلا ليعبدوا الله مخلصين له الدين )) وقال تعالى: (( ألا
لله الدين الخالص )).
وأنت تسيرين إلى الدار الآخرة لا يشق لك غبار ولا يدركك الملل ولا التعب.. فإنه
يخشى على بعض العاملين الرياء ومحبة إبراز أعمالهم للناس والتحدث بها في كل
مكان.. وكأنهم يعملوا إلا ليخبروا الناس وما قصدوا بذلك وجه الله والدار
الآخرة.. يتسرب إليهم الرياء والعجب من حيث لا يعلمون.. ووالله إنه أشد على
الأمة من المسيح الدجال فعن أبي سعيد مرفوعا: "ألا أخبركم بما هو أخوف عليكم
عندي من المسيح الدجال " قالوا: بلى يارسول الله. قال: " الشرك الخفي ".
والمخلص من يكتم حسناته وأعماله كما يكتم سيئاته ومساوئه..
ومما تذكر به الأخت المسلمة في هذا السعي المتواصل والعمل الدؤوب.. هو أن
الاخلاص إذا تمكن من طاعة ما حتى وإن كانت قليلة أو يسيرة في عين صاحبها ولكنها
خالصة لله تعالى فإن الله يجزي عنها الجزاء الأوفى والعطاء الأتم للمخلص.
* يقول شيخ الإسلام ابن تيمية: والنوع الواحد من العمل قد يفعله الإنسان على
وجه يكمل فيه إخلاصه وعبوديته لله، فيغفر الله به كبائر كما في حديث البطاقة.
وذكر ابن تيمية- رحمه الله- حديث الرسول-صلى الله عليه وسلم -: "يينما كلب يطيف
بركية قد كاد يقتله العطش إذا رأته بغي من بغايا بني إسرائيل، فنزعت موقها
فاستقت له به، فسقته فغفر لها به ". ثم قال: فهذه سقت الكلب بإيمان خالص كان في
قلبها فغفر لها، وإلا فليس كل بغي سقت كلباً يغفر لها.. فالأعمال تتفاضل بتفاضل
ما في القلوب من الإيمان والإجلال.
ولاشك أن من أدى الطاعات بدون إخلاص وصدق مع الله لا قيمة لها ولا ثواب له، بل
صاحبها متعرض للوعيد الشديد وإن كانت هذه الطاعة من الأعمال العظام كالإنفاق في
وجوه الخير وقتال الكفار.
* قال تعالى: {الذي خلق الموت والحياة ليبلوكم أيكم أحسن عملاً}. [الملك: 2].
قال الفضيل بن عياض رحمه الله: هو أخلصه وأصوبه. قالوا: يا أبا علي، ما أخلصه
وأصوبه؟ فقال: ان العمل إذا كان خالصاً ولم يكن صواباً، لم يقبل، وإذا كان
صواباً ولم يكن خالصاً " لم يقبل، حتى يكون خالصاً صواباً، والخالص: أن يكون
لله، والصواب أن يكون على السنة ثم قرأ: {فمن كان يرجو لقاء ربه فليعمل عملاً
صالحاً ولا يشرك بعبادة ربه أحدا}.
ثم أذكرك- حرم الله وجهك على النار- وأنت تجمعين الخير وتحصدين الحسنات.. أن لا
تنفقيها في بضاعة كاسدة ودماء فاسدة إنها حصائد الألسن.. الغيبة والنميمة
والكذب والاستهزاء وغيرها ولا تكوني ممن يعمل الأعمال العظام وشهر الليل
والنهار ثم يضيع تعبه وجهده.. وتكوني من المفلسين.. الذين جمعوا رأس مال ثم
أنفقوه.
قال- صلى اله عليه وسلم -: "أتدرون من المفلس "؟ قالوا: المفلس فينا من لا درهم
له ولا متاع، فقال: "إن المفلس من أمتي من يأتي يوم القيامة بصلاة وصيام وزكاة،
ويأتي قد شتم هذا، وقذف هذا وأكل مال هذا، وسفك دم هذا، وضرب هذا، فيعطى هذا من
حسناته، وهذا من حسناته، فإن فنيت قبل أن يقضي ماعليه، أخذ من خطاياهم فطرحت
عليه، ثم طرح في النار". رواه مسلم.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
قاهر المساعدة
عضو سوبر
عضو سوبر


ذكر
عدد المساهمات : 3201
التقييم : 0
العمر : 22
احترام قوانين المنتدى :

مُساهمةموضوع: رد: في منتصف الطريق   الثلاثاء 3 أبريل - 12:31

مشكوررررررررررر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عينيا دوت كوم
عضو سوبر
عضو سوبر


انثى
عدد المساهمات : 17395
التقييم : 2
احترام قوانين المنتدى :

مُساهمةموضوع: رد: في منتصف الطريق   الثلاثاء 3 أبريل - 13:21




اسعدني مرورك الكريم
تحياتي لحضورك



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Torres
عضو سوبر
عضو سوبر



ذكر
عدد المساهمات : 2794
التقييم : 0
العمر : 20
احترام قوانين المنتدى :

مُساهمةموضوع: رد: في منتصف الطريق   الثلاثاء 3 أبريل - 22:00

آبدعت بآلقلم المميز .؛!
بآرك آلله فيك

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عينيا دوت كوم
عضو سوبر
عضو سوبر


انثى
عدد المساهمات : 17395
التقييم : 2
احترام قوانين المنتدى :

مُساهمةموضوع: رد: في منتصف الطريق   الثلاثاء 3 أبريل - 23:20





شكرا لمروركم الكريم
اسعدني تشريفكم للموضوع
تحياتي الخالصة




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Youth
عضو سوبر
عضو سوبر



ذكر
عدد المساهمات : 11441
التقييم : 3
العمر : 17
احترام قوانين المنتدى :

مُساهمةموضوع: رد: في منتصف الطريق   الجمعة 15 فبراير - 3:33

يسسسلمو يآعسسل
يعطيك آلف عآفييه
ودي لڪ

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.t-altwer.com/
عينيا دوت كوم
عضو سوبر
عضو سوبر


انثى
عدد المساهمات : 17395
التقييم : 2
احترام قوانين المنتدى :

مُساهمةموضوع: رد: في منتصف الطريق   الأحد 31 مارس - 18:22






اسعدني مرورك الكريم
تحياتي لحضورك



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
huss9898ien
عضو سوبر
عضو سوبر


عدد المساهمات : 1758
التقييم : 0
احترام قوانين المنتدى :

مُساهمةموضوع: رد: في منتصف الطريق   الجمعة 6 مارس - 14:31

شكراا لك

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
في منتصف الطريق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مركز الإعتمادات العربى :: الأقسام العامة General Section ::   :: قسم الركن الإسلامي-